عني..

مارست الكتابة قصراً لأنني عجزت عن الكلام حينها، كُنت صغيرة.

خجلاً لربما.. لا أدري.

كُنت اكتب، واكتب .. مارستها طويلاً حتى صرت ابرعهم في الكلام.

ولا أحد يصدقني الآن عندما اقول مارست الكتابة أولاً ..

لربما أنا مضطرة الآن إلى الإنتصار لحرفي،

وإثبات مهاية الكتابة بالنسبة لي. 

25 March 2017

كافة محتوى هذه المدونة من نصوص وصور تم تحريرها من قبل رهام الدوس وتعود ملكيتها الفكرية إليها.

Copyright © 2017 Reham Aldous

رهام الدوس