12:16

لو عبرت بي الآن غيمة، شهقة تذركت دورها في الوجود ثم انتفت عنه إليه.

قطرة هامت طويلاً قبل الوصول إلى رسائل الحبيب

ثم انهمرت سكوتاً طاغياً على الوقت الضائع بيننا

نسياناً عابثاً كأنه غفوة مصباح طريق

لاشيء يحول بيننا

ولا محيط يكفي لإغراق ثالثنا

جنون هو أن تقرر مرة أن تمطر

على أرض لم تنقبها من قبل!


Recent Posts
Archive